هل يمكن لشراكة Nintendo و Microsoft أن تهيمن على صناعة الألعاب ؟

هل يمكن لشراكة Nintendo و Microsoft أن تهيمن على صناعة الألعاب ؟

بينما يركز اللاعبون على جهاز Switch Pro لكن الافتراض الأكثر إثارة هو تعاون Microsoft و Nintendo لصنع جهاز مشترك.

ربما تكون النقطة الأكثر حدة في تكهنات اللاعبين في مجتمع Nintendo هي فكرة جهاز Nintendo Switch Pro والتي ترددت بدون نهاية لعدة سنوات في هذه المرحلة. يبدو أن كل أسبوع يأتي بتقرير جديد عن جهاز Switch تمت ترقيته بمواصفات جديدة. في حين أن هذا من شأنه أن يخالف فلسفة تصميم Nintendo طويلة الأمد حيث لا دخان بدون نار ولكن من المحتمل أن يكون جهاز Switch الأكثر قوة حقيقيا. تعد الترقية المباشرة لأجهزة Switch أمرا مثيرا ولكن الأمر الأكثر إثارة هو مفهوم Nintendo و Microsoft لتعزيز علاقتهما وبناء جهاز Switch معا.

هذا الافتراض ضخم لكن هذا النوع من الشراكة يمكن أن ينمو أكثر مما هو موجود بالفعل. من الواضح أن علاقات الشركات جيدة بالفعل. من تمثيل Banjo-Kazooie و Minecraft في Super Smash Bros. Ultimate إلى سلسلة عناوين Xbox على Switch يبدو أن العملاقين على استعداد للقيام بأعمال تجارية.

بالطبع هناك فرق واضح بين ذلك وبين صناعة جهاز بشكل مشترك. تم حرق Nintendo مرة واحدة مع الوظيفة الإضافية Nintendo-PlayStation سيئة السمعة والملغاة لجهاز SNES. كانت هذه إلى حد كبير مسألة لوجستية وترخيصية نتجت عن الأرباح والتي ستكون بالطبع مصدرا آخر للتوتر هنا.

Nintendo Switch And Switch Lite

بعد كل شيء ليس لدى Nintendo سبب وجيه لتقسيم إيرادات Switch مع Microsoft عندما تحطم وحدة التحكم أرقام المبيعات. هذا يتحدث عن اختلال توازن القوى بين Nintendo و Microsoft في الشراكات الحالية. ينتقل الكثير من المحتوى من Xbox إلى Nintendo لكنه لا يسير في الاتجاه الآخر حقا. يحصل Xbox على عرض وإيرادات إضافية ولكن لا يوجد محتوى Nintendo على نظامه الأساسي. Nintendo في موقع قوة على هذا الجيل في حين أن الحقائق المخيبة للآمال لـ Xbox One وضعت Microsoft في موقف ضعف.

ومع ذلك إذا كان من الممكن إبرام الصفقات الصحيحة وتمكنت الشركات من العمل على قدم المساواة فقد يكون الجهاز الهجين Nintendo-Xbox Switch قوة لا تصدق. تختلف فلسفات تصميم أجهزة Microsoft و Nintendo اختلافا كبيرا. تدفع Microsoft أحدث التقنيات بينما تبتكر Nintendo باستخدام مكونات قديمة. ومع ذلك نظرا لأن Nintendo قد وضعت الأساس لأدوات التحايل في أجهزة Switch يمكن أن تعمل Microsoft مع هذا المخطط وتزيد من طاقتها. يمكن لمهندسي الأجهزة في Microsoft أن يصنعوا المحول القوي للغاية الذي طالما أمله اللاعبون.

في حين أن هذا اقتراح أجهزة مقنع إلا أنه اقتراح برمجي لا يهزم. سيكون الطرف الأول والثاني المذهل من Nintendo مع Xbox Game Studios لا مثيل له. سيغطي امتلاك كل شيء بدء من Mario إلى Halo إلى Zelda إلى Sea of ​​Thieves على الجهاز لكل الأنواع والجمهور. سيكون هذا تحديا مشروعا وقويا لمجموعة Sony الخاصة ببروتوكول الإنترنت. لا يمكن لأي من Nintendo أو Microsoft مطابقة العروض الحصرية لشركة Sony بمفردها. تعد تشكيلة Nintendo  أكثر تنوعا من تشكيلة Sony ولكنها تفتقر إلى التمثيل في الأنواع الرئيسية التي تتفوق فيها PlayStation. وبدعم من Microsoft يمكن تغطية هذه الفجوات.

xbox series x

لا يمكن لهذه الشراكة أن تقف في وجه PlayStation فحسب بل يمكنها أيضا أن تكمل نقاط الضعف الفردية لـ Nintendo  و Microsoft. البنية التحتية والخدمات على الإنترنت لـ Nintendo سيئة للغاية. لكن مع Xbox Live و Game Pass  هذه ستكون نقطة قوة كبيرة Microsoft. على النقيض من ذلك فإن ضعف Microsoft هو مكتبة الألعاب الحصرية الخاصة بها وهذا هو المكان الذي تهيمن فيه Nintendo. بالإضافة إلى ذلك يمكن بسهولة حل افتقار Nintendo  لمحتوى الطرف الثالث من خلال اتصالات Microsoft وعمليات الاستحواذ الخاصة بها والهندسة المعمارية التي يمكن أن يتحملها فريق الأجهزة. بالإضافة إلى ذلك فإن قيام Microsoft بمحاذاة نفسها مع Nintendo مثل هذا سيعطي Xbox موقعا مهيمنا في مساحة وحدة التحكم مرة أخرى.

سيكون عمل Microsoft و Nintendo معا بهذه الطريقة ضخما. حجم هذا النوع من الصفقات يقابله فقط مدى استحالة الفكرة. في حين أن الشركات تعمل معا بطريقة سريعة فإن هذا المستوى المتطرف من التعاون ليس موجودا. على الأرجح يجب أن تكون كل من Nintendo و Microsoft في حالة يرثى لها قبل أن يتم القيام بذلك.

من الناحية الواقعية يمكن أن يحدث المزيد من ألعاب وخدمات Microsoft التي تصل إلى Switch. لكن فكرة مشاركة Microsoft  بشكل جوهري في مسار Switch ليس أكثر من مجرد افتراض. ومع ذلك هناك العديد من الدروس التي يمكن أن تتعلمها Nintendo من Microsoft والعكس صحيح حتى مع البقاء في أنظمتها البيئية المنفصلة.

……….

عدد مشاهدات الموضوع 40

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى